التخطي إلى المحتوى

وذكرت وسائل الإعلام الروسية، فإنه وفقا لمعلومات غير رسمية تم إطلاق أنظمة الدفاع الجوي.

وفي وقت سابق الأربعاء، قال إيفان فيدوروف، رئيس بلدية مليتوبول التي تسيطر عليها روسيا جنوب منطقة زابوريجيا، على تطبيق تليغرام، إن انفجارا قويا حدث في المدينة.

وذكرت وكالة الإعلام الروسية، نقلا عن الشرطة المحلية التي عينتها روسيا، أن عبوة ناسفة انفجرت بالقرب من السوق المركزي في المدينة دون وقوع إصابات.

وكانت خيرسون، المركز الإداري لمنطقة خيرسون الأوسع، واحدة من أوائل المدن التي سقطت في يد القوات الروسية بعد إطلاق عمليتها العسكرية في أوكرانيا بشهر فبراير الماضي.

ضربات صاروخية

  • استهدفت هجمات صاروخية جديدة، شنتها القوات الروسية، الثلاثاء، مدينة زابوريجيا جنوب ولفيف غرب البلاد.
  • قال سكرتير مجلس مدينة، زابوريجيا، أناتولي كورتيف، إن الصواريخ أصابت مدرسة ومنشأة طبية ومباني سكنية.
  • ذكرت خدمة الطوارئ الحكومية أن 12 صاروخا من طراز إس-300 سقطت على منشآت عامة، ما أدى إلى اندلاع حريق ضخم في المنطقة، ومقتل شخص واحد.
  • كما استهدف قصف في منطقة لفيف غرب أوكرانيا منشآت الطاقة، وفق ما أعلن مسؤولون.

وامتدت التحذيرات من الغارات الجوية صباح اليوم لتشمل جميع أنحاء البلاد، مما أعاد بعض السكان إلى الملاجئ بعد شهور من الهدوء النسبي في العاصمة كييف والعديد من المدن الأخرى.

وأشارت خدمة الطوارئ الحكومية إلى أن 19 شخصا قتلوا وأصيب 105 آخرون في غارات صاروخية الاثنين استهدفت منشآت البنية التحتية الحيوية في كييف و12 منطقة أخرى.

وانقطعت الكهرباء عن أكثر من 300 مدينة وبلدة، بدءا من العاصمة الأوكرانية إلى لفيف على الحدود مع بولندا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *