التخطي إلى المحتوى

كشف الملياردير الهندي موكيش أمباني، عن الأعمال التي سيشرف عليها كل من أبنائه الثلاثة خلال اجتماع المساهمين السنوي لشركة ريلاينس إندستريز Reliance Industries، ليرسي لأول مرة مسار خلافة واضح في التكتل الهندي الذي تبلغ قيمته 220 مليار دولار والذي كان غارقاً في نزاع أخوي مرير منذ ما يقرب من 20 عاماً.

وقال أمباني، البالغ من العمر 65 عاماً، يوم الاثنين: “قادة الجيل القادم من ريلاينس يتولون بثقة زمام الأمور عبر الشركات”، في إشارة إلى نجله أكاش وابنته إيشا وابنه الأصغر أنانت. وبالفعل تولى أكاش وإيشا أدواراً قيادية في شركتي Jio وRetail على التوالي. إذ شاركوا في أعمال الشركة الاستهلاكية منذ البداية. فيما انضم أنانت أيضاً إلى أعمال الشركة في مجال الطاقة الجديدة.

وفيما تولى الابن الأكبر أكاش منصب رئيس شركة الاتصالات اللاسلكية Reliance Jio Infocomm في يونيو – وهي أول علامة ملموسة على انتقال القيادة الجاري في التكتل العملاق والذي تتنوع أعماله من البيع بالتجزئة إلى التكرير. أعلن أمباني، أن ابنته إيشا ستدير مشاريع البيع بالتجزئة للمجموعة وأنانت سيتولى جانب الطاقة المتجددة، إذ يسعى ثاني أغنى شخص في آسيا إلى تجنب تكرار مشاكل الخلافة التي واجهها مع أخوه سابقاً.

توفي والد ومؤسس ريلاينس، ديروباي أمباني، بدون وصية في عام 2002، مما أثار صراعاً علنياً على السلطة بين موكيش وشقيقه الأصغر، أنيل، اللذين كانا يديران الأعمال في ذلك الوقت. وتصاعدت حدة الخلاف في نهاية المطاف وبعد 3 سنوات من وفاة ديروباي، اضطرت والدتهما للتدخل وتقسيم الأعمال التجارية بين الشقيقين كجزء من اتفاقية الهدنة.

أمباني، التي تبلغ ثروتها الصافية حوالي 93 مليار دولار، قام ببناء ريلاينس لتصبح أكبر شركة في الهند من حيث القيمة السوقية وتنويع الشركة العملاقة بما يتجاوز أصولها القائمة على الوقود الأحفوري نحو التكنولوجيا والطاقة المتجددة. ومع تعرض Reliance الآن لرياح معاكسة عالمية – بفضل المستثمرين البارزين الذين ضخوا 27 مليار دولار طوال عام 2020 – سيكون أمباني حريصاً على تجنب أي احتكاك في القمة.

لقد لعب التوأمان، أكاش وإيشا، أدواراً محورية في تحول الشركة نحو البيع بالتجزئة والتكنولوجيا، بما في ذلك المحادثات مع شركة Meta Platforms الشركة الأم لفيسبوك لتأمين استثمار بقيمة 5.7 مليار دولار في شركة Reliance’s Jio Platforms، والتي تعد القاطرة لطموحات أمباني للتجارة الإلكترونية.

مواصلة التوجيه

وقال أمباني في اجتماع الجمعية العمومية يوم الاثنين إن الورثة الثلاثة هم “جزء من فريق شاب من القادة والمهنيين الذين يقومون بالفعل بأشياء مذهلة في ريلاينس”. “بالطبع، يتم توجيههم جميعاً على أساس يومي من قبل كبار قادتنا، بمن فيهم أنا ومجلس الإدارة”.

كما طمأن أمباني المستثمرين بأنه سيواصل تقديم “القيادة العملية” في شركة ريلاينس وهي تتنقل في عالم يحتمل أن يكون مهيئاً لركود عالمي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *