التخطي إلى المحتوى

ليس من المستغرب أن الولايات المتحدة احتفظت بمكانتها كأقوى دولة في العالم لعام 2021، وفقاً للتصنيف السنوي لمجلة CEOWORLD، والذي يعتمد على القوة والتأثير المتصورين.

ويصف التقرير الولايات المتحدة بأنها “القوة الاقتصادية والعسكرية الأكثر هيمنة في العالم”. إذ أن لأميركا أيضاً تأثير ثقافي كبير على العالم بسبب كيفية التعبير عن ثقافتها الشعبية في الموسيقى والأفلام والكتب والبرامج التلفزيونية.

وضمت قائمة أقوى 20 دولة في العالم، دولتين عربيتين، إذ جاءت السعودية في المركز الـ 11، والإمارات في المرتبة 14.

وفي الوقت الذي يرى البعض أن القوة تدور حول البراعة السياسية للأمة، يشير البعض الآخر إلى النظام العسكري والدفاعي القوي. ومع ذلك، فإن أقوى الدول في جميع أنحاء العالم وفقاً لتقرير CEOWorld Magazine 2021 هي تلك التي تشكل باستمرار السياسات الاقتصادية العالمية وتهيمن على العالم من خلال 7 سمات: الاستقرار السياسي، والتأثير الاقتصادي، وميزانية الدفاع، وأسلحة الدولة، والتحالفات العالمية، القوة الناعمة والقوة العسكرية.

وجاءت الصين وروسيا في المركزين الثاني والثالث، فيما كانت التالية في القائمة، هي الهند وفرنسا وألمانيا.

وتراجعت المملكة المتحدة مركزين عن ألمانيا، خلف اليابان في المرتبة الثامنة، وتتقدم على كوريا الجنوبية في المرتبة التاسعة. فيما تحتل إسرائيل المرتبة العاشرة في قائمة أقوى الدول في العالم لعام 2021. أما الدول الخمس الأخيرة فهي سلوفينيا وإستونيا ولاتفيا، ليتوانيا وسلوفاكيا.

وجاءت مصر في المرتبة 27 عالمياً، والرابعة عربياً، فيما جاءت قطر في المرتبة 21 عالميا.

جزء من قائمة الأقوى

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *